القائمة الرئيسية

الصفحات

ملاجئ يوم القيامة للأثرياء فقط

تحمي من أي خطر ، مقاومة للزلازل محصنة وتتحمل أي ضربه نووية ، مخابئ يوم القيامه ، ملاجئ فاخرة تحت الأرض للأثرياء فقط ، يتخيل معظم الناس عندما يسمعون قبو القيامه ، بأنها غرفه خرسانيه مليئه بالآكل المعلب ، شبيهة بغرفه عسكرية ، غير أن شركات متخصصه في بناء ملاجئ تحت الأرض ، تقول أن الأمر غير ذلك ، وأن النجوم في عالم الرياضه والسياسه والأعمال ، باتوا يبنون ملاجئ فاخره تحت الأرض.


ملاجئ يوم القيامة للأثرياء فقط

طلب متزايد على الملاجيء المحصنة ، وبدأت شركات في جميع انحاء العالم ، بتلبية الطلب المتزايد على ملاجئ تحت الأرض ، تحمي من اي خطر سواءٌ كان وباء عالمياً ، أم سقوط كوكيب على الأرض ، أو حتى حرب عالميه ثالثة ، وبحسب الشركه فإن عدداً من نخبه العالم ، إختاروا تصميم الملاجئ السريه الخاصه بهم لإيواء عائلاتهم.

مبيعات مخابئ يوم القيامه

تقول الشركه المتخصصه في بناء الملاجيء ، إن مبيعات مستودعات ذات الأسقف العاليه تحت الأرض ، نمت بنسبة 700٪ خلال السنوات الخمس الماضية ، ويمكن لمستودعات الشركه الفولاذيه التي تم تصميمها لتدوم لأجيال ، أن تحتفظ بما لا يقل عن مؤنة سنة من الطعام لكل مقيم ، كما انها قادره على تحمل الزلازل ، وقد صممت مثل هياكل المحصنه لتتحمل ضربة نووية ، ومجهزات بأنظمة الطاقة وأنظمة تنقيه المياه ، وصمامات التفجير وتنقيه الهواء من المواد البيولوجيه والكيميائيه.

إنشاء مدن كامله تحت الارض

يعمل المطورون على خلق مجتمعات تحت الأرض ، قادره على البقاء لوقت طويل ، ويتوفر فيها الأطباء والمعلمون والفصول الدراسيه ، والحدائق المائية ، وعياده طبية ومنتجع صحي وصاله ألعاب رياضية ، ويختلف السعر بين 25200 ألف دولار ، حسب رغبه المشتري ، سواء مساحه من الحد الادنى ، أو منزلا مجهزا بالكماليات الراقية ، يشمل المجمع الواسع نظام الترام لنقل السكان في جميع أنحاء الملجأ ، حيث يمكنهم زياره المطاعم والمسارح المقاهي والمسابح ومناطق الألعاب .

إنتعاش ملاجئ نهايه العالم في 2020

ومنذ بدايه عام 2020 ، تسبب جائحه كورونا التي إجتاحت العالم ، في تنامي الطلب على ما يعرف ب ملاجئ نهايه العالم ومعدات النجاه ، وبحسب شركه vivos التي تعمل في بناء ملاجئ نهايه العالم ، فقد سجلت إرتفاعا في الاستفسارات المتعلقه بها بمعدل 2000٪ ، وحققت زياده في المبيعات بنسبه 500% عام 2020 ، وأشارت الشركه الى ان عددا كبيرا من عملائها إنتقل للعيش في تلك الملاجيء ، بعد ان شعر بالرعب من إرتفاع الإصابات بفيروس كورونا. 

ملاجئ فاخره تحت الارض

وتوفر المخابئ شروط الحياه لعام واحد على الأقل ، مثل آبار المياه العذبة ، معدات تنقيه الهواء وتأمين مناطق زراعية ، كذلك تحتوي الملاجيء على مرافق عديده من صالات رياضيه ، وعيادات طبية صغيره ، علماً أن اسعارها تبدا من 57 الف دولار ، إلي جانب المخاوف النابعة من covid 19 ، يعزو كثيرون تزايد الإقبال على الملاجيء ، ومعدات النجاه إلى إعتقادهم بوجود تهديد لسلاسل الإمداد الغذائي ، يسبب ذلك إضطرابات إجتماعية خطيرة.


هل البشر قادرون على العيش تحت الارض مهما توافر لهم من رفاهية؟ شاركنا برايك. 

 


تعليقات

إشترك ليصلك أهم مستجدات أفنديـــنا


إنضم إلى أعضاء

التنقل السريع